Loading…
TGS VI has ended

WELCOME TO THE GLOBAL SUMMIT VI - AMMAN, JORDAN - 2018

avatar for Sami Hourani

Sami Hourani

Leaders of Tomorrow | FOR9A | Ashoka
Founder | CEO | Fellow
Amman
Shifting his passion for medicine (MD & surgeon) to become a pioneer in the Arab world, working to break the vicious cycle of elitism and nepotism in young people’s accessibility to education, skills development, and civic engagement opportunities. Within a context where youth are passive or apathetic towards the social and political scenes and, while opportunities for personal, educational, economic and civic engagement are only circulated within closed circles of the privileged, Sami is creating a shift in the norms by introducing a new way for youth to counter this disempowering trend and become an active, educated, and motivated generation.

Moreover, by opening circles and transforming the idea that opportunities are only for the royal elite of a country or society, Sami is fostering a culture of sharing opportunities in a very egalitarian way. His work demonstrates that sharing opportunities with others, whether they be access to jobs, education, trainings, scholarships, etc. doesn’t have to increase competition but rather can open more doors for oneself. This new culture of sharing is building an active, aware, and engaged citizenship, permeating all levels of society.
 
Through Sami’s work youth are engaged in a series of initiatives including roleplaying for social change, finding and sharing opportunities, capacity building trainings, and creative public speaking forums. These initiatives encourage all Jordanian youth to be active problem-solvers in their communities and engaged citizens.

Sami is committed to engaging youth in an open, transparent, credible and fair manner irrespective of their backgrounds, genders, ethnicities, political ideologies or socio-economic status. His work has reached a large spread throughout Jordan and Sami will continue to scale throughout the Levant region and the rest of the Arab world.

بعدما تحول شغفه من الطب (دكتور وجراح) ليصبح رائداً في العالم العربي ، والعمل على كسر الحلقة المفرغة للنخبوية والمحسوبية في وصول الشباب إلى التعليم ، وتنمية المهارات وفرص المشاركة المدنية. في سياق يكون فيه الشباب سلبيًا أو لا مباليًا تجاه المشاهد الاجتماعية والسياسية ، وفي حين أن فرص المشاركة الشخصية والتعليمية والاقتصادية والمدنية يتم تداولها فقط داخل الدوائر المغلقة للمتميزين ، يعمل سامي على إحداث تغيير في المعايير من خلال إدخال طريقة للشباب لمواجهة هذا الاتجاه غير المستحيل ويصبح جيل نشط ، متعلم ، ومتحمس.


علاوة على ذلك ، من خلال فتح الأوساط وتحويل فكرة أن الفرص هي فقط للنخبة الملكية لبلد أو مجتمع ، يقوم سامي بتعزيز ثقافة تقاسم الفرص بطريقة متساوية للغاية. يوضح عمله أن تقاسم الفرص مع الآخرين ، سواء أكان الوصول إلى الوظائف ، أو التعليم ، أو التدريب ، أو المنح الدراسية ، وما إلى ذلك ، ليس من الضروري أن يزيد المنافسة ، بل يمكن أن يفتح المزيد من الأبواب لنفسه. تقوم ثقافة المشاركة الجديدة هذه ببناء مواطنة نشطة ، واعية ، ومشتركة ، تتخلل جميع مستويات المجتمع.


من خلال عمل سامي, يشارك الشباب في سلسلة من المبادرات بما في ذلك لعب الأدوار من أجل التغيير الاجتماعي، وإيجاد وتبادل الفرص، والتدريب على بناء القدرات، ومحافل الإبداع العام. تشجع هذه المبادرات جميع الشباب الأردني على أن يكونوا حلول للمشاكل في مجتمعاتهم ومواطنيهم.


يلتزم سامي بإشراك الشباب بطريقة مفتوحة وشفافة وذات مصداقية وعادلة بغض النظر عن خلفياتهم أو أجناسهم أو أعراقهم أو أيديولوجيتهم السياسية أو وضعهم الاجتماعي والاقتصادي. وقد بلغ عمله انتشارًا كبيرًا في جميع أنحاء الأردن وسيستمر سامي في التوسع في جميع أنحاء منطقة المشرق العربي وبقية العالم العربي.



My Voices Sessions

Wednesday, September 12
 

10:00am